اخبار وزارة الدفاعمتابعات

اجتماع في المنطقة العسكرية الرابعة حول تكريس إستراتيجية الهجوم

#وزارة_الداخلية
#الإعلام_الأمني_اليمني
13 أكتوبر 2020م

عُقِد في المنطقة العسكرية الرابعة اليوم اجتماع برئاسة رئيس العمليات المشتركة للمنطقتين العسكريتين الرابعة والسابعة اللواء عبداللطيف المهدي، ضم قادة الألوية والوحدات في المنطقتين.

وفي الاجتماع الخاص بتكريس إستراتيجية الهجوم نقل رئيس غرفة العمليات المشتركة قائد المنطقة العسكرية الرابعة اللواء المهدي لقادة الوحدات تحيات قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي والقيادة العسكرية العليا ممثلةً برئيس المجلس السياسي الأعلى المشير مهدي المشاط القائد الأعلى للقوات المسلحة وتحايا قيادة وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان العامة.

وأشار إلى أن أهمية اللقاء تكمن في أنه يأتي في ظل أوضاع عسكرية تتطلب من الجميع اليقظة .. مستعرضاً آخر المستجدات على ضوء انتصارات أبطال الجيش واللجان الشعبية في جبهات ومحاور القتال.

ووجّه اللواء المهدي قادة الألوية والوحدات بالاستمرار في تعزيز مستوى القدرات العسكرية والقتالية ورفع مستوى حالة الجهوزية إلى أعلى المستويات.

وأكد أهمية حفاظ القوات المسلحة على زمام المبادرة في كافة الجبهات والمحاور القائمة اليوم .. مشيراً إلى أن المسؤولية الوطنية تستوجب مضاعفة الجهود والطاقات المبذولة ولما من شأنه سرعة انجاز وتحقيق النصر في معركة التحرر والاستقلال.

ولفت قائد المنطقة العسكرية الرابعة إلى أهمية الاستفادة من الزخم الشعبي المساند للجيش الشعبية لتطوير آلية التدريب لرفع كفاءة ومهارات المقاتلين بما يُعزّز من الوضع العسكري ويكرّس إستراتيجية تنفيذ العمليات الهجومية واقتحام مواقع العدو في كافة محاور وجبهات المواجهة.

وأشار إلى أن اليمن يعيش مرحلة الانتصارات الكُبرى بفضل التعاون القائم بين أبناء الشعب اليمني والقوات المسلحة بالإضافة الروحية الإيمانية العالية التي ينطلق منها اليمني في أداء مسؤولياته ومهامه المقدسة.

وأكد اللواء المهدي أن قادة دول العدوان والخونة والعملاء انكشفوا على حقيقتهم بإعلانهم تولّي العدو الإسرائيلي وخيانة أهم قضايا المسلمين القضية الفلسطينية .. لافتاً إلى ضرورة الاستفادة من كل ما يجري لرفد وتعزيز الوضع العسكري ورفع الجهوزية الهجومية.

فيما جدد قادة الوحدات العسكرية في المنطقتين التأكيد على جهوزيتهم التامة لتنفيذ كافة التوجيهات واستعدادهم خوض غمار المعركة القادمة وصولاً إلى تحقيق الانتصار وفاءً لتضحيات الشعب اليمني، وحفاظا على ما تحقق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق