متابعات

صلح قبلي بين قريتي المشاخرة ومريد بمديرية الحداء بذمار

#وزارة_الداخلية
#الإعلام_الأمني_اليمني
16ذي القعدة1441هـ -7 يوليو 2020م

نجحت جهود رسمية وقبلية قادها وكيل محافظة ذمار مسئول مجلس التلاحم القبلي عباس العمدي وقيادة المجلس الاشرافي بالمحافظة اليوم، في توقيع صلح عام لإنهاء نزاع بين قريتي المشاخرة ومريد بمديرية الحداء استمر أربع سنوات وراح ضحيته أكثر من ١٥ قتيلا وجريحا.

وخلال الصلح القبلي، تم توقيع الاتفاق ووثيقة الصلح بحضور مدير أمن المحافظة العميد أحمد الشرفي وعدد من القيادات الاشرافية ومشائخ ووجهاء وطرفي النزاع.

وشمل الاتفاق تكليف لجنة من مدير المديرية ومسئول المجلس الإشرافي ومدير الأمن وعدد من المشائخ للنزول لتثبيت الصلح والاستماع لجميع الأطراف ورفع تقرير للحل النهائي.

وخلال التوقيع، أكد الوكيل العمدي أهمية حل القضايا الاجتماعية وتضافر الجهود للحفاظ على السلم الإجتماعي ووحدة الصف والتفرغ لمواجهة العدوان.

وحث على الالتزام بالاتفاق وتنفيذه من خلال التعاون مع اللجنة المكلفة بما يسهم في تعزيز الأمن والاستقرار.

وأشاد وكيل المحافظة، بجهود مشائخ الحداء وكل من ساهم في تقريب وجهات النظر والوصول للصلح .

فيما أكد مدير أمن المحافظة، أن الأجهزة الأمنية ستكون عونا لتنفيذ الاتفاق ولن تتهاون مع كل من يحاول زعزعة الأمن والإخلال بالصلح.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق