جرائم العدوان

استشهاد وإصابة ستة أطفال بقنبلة من مخلفات العدوان في الحديدة

#الإعلام_الأمني_اليمني
7 ربيع الثاني 1441 هـ
4 ديسمبر 2019 م

استشهد وأصيب ستة أطفال بانفجار قنبلة من مخلفات العدوان، وشن الطيران سلسلة غارات على جبهات الحدود، في تصعيد عسكري متواصل مع خرق اتفاق وقف إطلاق النار بمحافظة الحديدة خلال الـ 24 ساعة الماضية.
وأوضح مصدر عسكري أن طيران العدوان شن أكثر من 18 غارة جوية على جبهات الحدود مع تصعيد متواصل من خلال تنفيذ الزحوفات المكثفة والتسللات في جبهات الحدود والجبهات الداخلية.
وأكد المصدر استشهاد خمسة أطفال وجرح طفل سادس إثر انفجار قذيفة من مخلفات العدوان في قرية المنقم بمديرية الدريهمي محافظة الحديدة، واستهدف المرتزقة بقذائف المدفعية قريتي الشجن والكوعي في المديرية.
وأشار المصدر إلى إطلاق قوى العدوان نيران برشاش عيار 12.7 على رقابة المنظر التابعة للجنة مراقبة وقف إطلاق النار .
وأفاد المصدر أنه تم إفشال محاولة تقدم لقوى العدوان في الفازة بمديرية التحيتا، واستهدف الغزاة والخونة مناطق متفرقة في الجبلية بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة.
واستحدثت جرافة عسكرية لقوى العدوان تحصينات جديدة شرق مدينة الشعب.
وفي مديرية حيس قصفت قوى العدوان بالعيارات المتوسطة مثلث العدين، وبثماني قذائف مدفعية قرية الحرز شمال المديرية، واستهدف قصف صاروخي ومدفعي شمال شرق حيس.
وذكر المصدر أن قصفاً صاروخياً ومدفعياً سعودياً استهدف مناطق متفرقة من مديرية شدا الحدودية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق