أنشطة وفعاليات

وزارة الداخلية تشيع جثماني الشهيدين المجاهدين العقيد زكريا الهادي والنقيب محمد القاسمي

#وزارة_الداخلية
#الإعلام_الأمني_اليمني
17 ربيع الثاني 1443 هـ‍

في موكب جنائزي مهيب، وبمشاركة رسمية وشعبية، شيعت وزارة الداخلية جثماني شهيدين من منتسبيها، وهما الشهيد المجاهد العقيد زكريا يحيى محمد الهادي، والشهيد المجاهد النقيب محمد يحيى عبدالله القاسمي، والذين ارتقوا في سبيل الله سبحانه وتعالى بميادين الجهاد والبطولة والشرف ضد قوى الغزو وعملائها ومرتزقتها.

وخلال مراسم التشييع، الذي تقدمه نائب رئيس الوزراء للرؤية الوطنية الأستاذ محمود الجنيد ونائب رئيس الوزراء لشؤن الدفاع والأمن اللواء جلال الرويشان ومفتش عام وزارة الداخلية اللواء عبدالله الهادي ورئيس مصلحة السجون اللواء عبدالحميد المؤيد ورئيس مصلحة الأحوال المدنية والسجل المدني اللواء محمد عبدالعظيم الحاكم وقائد فرع قوات النجدة بالأمانة العقيد احمد الهادي، أكد ذوي الشهداء بانهم على دربهم سائرون وماضون وأن الشعب اليمني لن ينكسر مهما تمادى العدوان في جرمه وظلمه وعدوانه.

كما اكدوا أن دماء الشهداء لم ولن تذهب هدرا وسوف يثأروا من طغاة العصر أمريكا وإسرائيل وعيال سعود وعملائهم ومرتزقتهم وكل من تحالف معهم الذين ارتكبوا أبشع الجرائم بحق الشعب اليمني وسيدفعونهم الثمن غاليا مهما طال الزمن.

وجسد التشييع الكبير للشهداء معاني الإعزاز والإكبار والإجلال لتضحيات الشهداء الذين قدموا أرواحهم ونفوسهم رخيصة في سبيل الله سبحانه وتعالى والدفاع عن الدين والوطن والأرض والعرض.

حضر التشييع عدد من قيادتي وزارة الدفاع والداخلية وجمع غفير من المواطنين وفي مقدمتهم أهالي وأقارب الشهداء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق