أخبار الأنشطة و الفعالياتجرائم العدوان

لجنة التحقيق في جرائم الحرب على اليمن تحقق في جريمة استهداف إحدى المنشآت الصناعية في محافظة تعز

#وزارة_الداخلية
#الإعلام_الأمني_اليمني
3 يوليو 2021م

قام وكيل نيابة الأمن والبحث والسجون رئيس لجنة التحقيق الجنائي والانتهاكات للقانون الدولي والانساني الخاصة بمحافظة تعز القاضي اسماعيل الفقيه ومعه أعضاء اللجنة بالنزول الميداني إلى مديرية التعزية للتحقيق في جريمة قصف طيران تحالف العدوان للمنشأة الصناعية (مؤسسة ابو محمود لتطويع وكبس الحديد) والتي استهدفها طيران العدوان بغارتين جويتين بتاريخ ٢٠/ ٩ /٢٠١٥م ونتج عنها استشهاد أحد حراس المصنع وإصابة آخرين، وتدمير شبه كلي للمصنع مع معداته وأضرار كبيرة لبعض المنازل المجاورة.

وأوضح رئيس اللجنة في تقريره أن المعاينة تمت لمكان القصف وجرى الاستماع لأقوال مالك المؤسسة والذي قدّر خسائر الأضرار التي لحقت بمصنعه بمبلغ مليون و100 ألف دولار، فيما تمت مقابلة ولي دم أحد شهداء القصف بهذه الغارة، والاستماع للشهود، وجمع بعض الوثائق الخاصة بهذه الحادثة الإجرامية لتحالف العدوان.

وجاء في التقرير أن الشهود أفادوا بأنه في اليوم الذي استهدف طيران تحالف العدوان المنشأة وبعض المنشآت في أماكن أخرى، ألقى صباح اليوم التالي منشورات تدعو المتضررين والعاطلين عن العمل للانتقال إلى مناطق سيطرة مرتزقة العدوان وأنه “سيتم استقبالهم بكل ترحاب”، مما يؤكد تعمد الفعل بشكل ممنهج، ووفق خطة عدوانية لخلق وضع معيشي صعب يعاني منه جميع أبناء الوطن.

وأكد رئيس اللجنة أن ما يقوم به تحالف العدوان من تدمير أعيان مدنية ومنشآت عامة وخاصة تعد وفقا للقانون الدولي الانساني ونظام محكمة الجنايات الدولية جرائم حرب، ترقى للجرائم الأشد جسامة ضد الانسانية وأنها لن تسقط بالتقادم، مناشدا المواطنين وأجهزة الدولة المعنية التعاون في التوثيق وجمع الأدلة والاحتفاظ بها والتحقيق الكامل في هذه الوقائع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق