أخبار الأنشطة و الفعالياتأنشطة وفعاليات

وزير العدل يدشن الاختبارات الجامعية لنزلاء الإصلاحية المركزية بالأمانة

#وزارة_الداخلية
#الإعلام_الأمني_اليمني
17 نوفمبر 2020م

تفقد وزير العدل القاضي محمد الديلمي ورئيس التفتيش القضائي أحمد الشهاري سير العمل في انشاء محاكم داخل الإصلاحية المركزية بالأمانة التي تشمل على خمس قاعات للمحاكمة مع المرافق والملحقات الخاصة بإجراءات التقاضي.
واستمعا من مدير عام المشاريع والأسكان بالداخلية المهندس محمد عبدالله عامر على سير العمل ومستوى الإنجاز للمحاكم وطبيعة الأسس والمعايير الفنية والمواصفات المتبعة في أعمال التنفيذ.
وخلال الزيارة، دشن الوزير الديلمي الاختبارات الجامعية لنزلاء الإصلاحية المركزية بالأمانة وعددهم ٢٦ طالبا جامعيا والتي أقيمت بمدرسة الميثاق بالإصلاحية.
وخلال التدشين الذي حضره وكيلا وزارة الداخلية اللواء عبدالعزيز محفوظ واللواء علي سالم الصيفي ومدير عام التوجيه بالداخلية العميد منصور اللكومي، أشاد وزير العدل بجهود قيادة المصلحة والإصلاحية وحرصهما على تعليم النزلاء والذي أوصلهم إلى هذا المستوى التعليمي العالي وتأهيلهم للمراحل الجامعية لطلاب كلية الشريعة والقانون والآداب وفي المستويات المختلفة.
مؤكدا بدورهم في تأهيل النزلاء وتدريبهم وتشجيعهم في مواصلة تعليمهم الجامعي والثانوي والإعدادي ومحو الأمية وتحفيز النزلاء على الالتحاق بالتعليم ومواصلة تعليمهم خلف القضبان.
من جانبه ثمن رئيس مصلحة التأهيل والإصلاح بالداخلية اللواء عبدالله الهادي بهذه الزيارة لقيادة العدل والداخلية واهتمامهم الكبير لتفقد أوضاع النزلاء وتشجيعهم وهم يؤدون الاختبارات الجامعية.. مشيرا إلى أن هذه المراحل التعليمية تأتي حسب توجيهات القيادة السياسية والثورية والتي تصب في صالح النزلاء.
كما أشاد مدير عام الإصلاحية المركزية بالأمانة العميد محمد الماخذي بهذه الزيارة لقيادة وزارتي العدل والداخلية والتي تشرف على تدشين الامتحانات الجامعية.. مشيرا إلى أن عدد النزلاء الذين التحقوا بالمرحلة الجامعية ٧٠ طالبا منهم ٨ طلاب ماجستير وواحد دكتوراه.
بعد ذلك تفقد وزير العدل ومعه قيادة الداخلية معامل الخياطة للنزلاء العاملين عليها ومعامل صناعة الجلديات والأحزمة المتنوعة وأشادوا بهذه المعامل وحثوا على توفير احتياجات العاملين للخروج بمنتجات تنافس أسواق الصناعة المحلية والخروج بحرفة تفييدهم عند خروجهم من الإصلاحية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق