بيانات و تصريحات

الإعلام الأمني ينعي الشهيد عبدالله اسماعيل الحمزي

#الإعلام_الأمني_اليمني
3 شعبان    1441 هـ
27 مارس    2020 م

(وَلَا تَحۡسَبَنَّ ٱلَّذِینَ قُتِلُوا۟ فِی سَبِیلِ ٱللَّهِ أَمۡوَ ٰ⁠تَۢاۚ بَلۡ أَحۡیَاۤءٌ عِندَ رَبِّهِمۡ یُرۡزَقُونَ ۝ فَرِحِینَ بِمَاۤ ءَاتَىٰهُمُ ٱللَّهُ مِن فَضۡلِهِۦ وَیَسۡتَبۡشِرُونَ بِٱلَّذِینَ لَمۡ یَلۡحَقُوا۟ بِهِم مِّنۡ خَلۡفِهِمۡ أَلَّا خَوۡفٌ عَلَیۡهِمۡ وَلَا هُمۡ یَحۡزَنُونَ)

نعت الإدارة العامة للتوجيه المعنوي والعلاقات العامة بوزارة الداخلية(الإعلام الأمني )
الشهيد المجاهد عبدالله اسماعيل عبدالله الحمزي ، أحد كوادر الإعلام الأمني ، والذي استشهد في معركة النفس الطويل دفاعا عن كرامة اليمن واستقلاله ، في مواجهة العدوان الأمريكي السعودي ، وادواته ومرتزقته .
و قد جاء في بيان النعي ، أن الشهيد كان من خيرة رجال الأمن ، وكان له دور بطولي في العمل الأمني، كما كان أحد الكوادر المخلصة في اذاعة وطن، واختار أن يقدم روحه الطاهرة في سبيل الله بكل شجاعة واستبسال .
والإعلام الأمني إذ يزف نبأ استشهاده بكل فخر واعتزاز يتقدم ، لأسرته وذويه ، وزملائه بالتهاني على نيل الشهيد هذه الدرجة العالية من الكرامة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق