أخبار الأنشطة و الفعاليات

مصلحة الأحوال المدنية توقع مع الجهات ذات العلاقة على نماذج التبليغ للوقائع الحيوية

#الإعلام_الأمني_اليمني
3 جمادى الأولى 1441 هـ
29 ديسمبر   2019 م

اقيم اليوم في امانة العاصمة حفل توقيع على نماذج التبليغ للوقائع الحيوية مع الجهات ذات العلاقة، وذلك تنفيذا للرؤية الوطنية تحت شعار (يد تبني ويد تحمي).
وفي حفل التوقيع الذي حضره رئيس مصلحة الأحوال المدنية والسجل المدني اللواء محمد عبدالعظيم الحاكم، والعميد علي حسين الحوثي مدير مكتب وزير الداخلية.، والعميد عبد الحميد المؤيد وكيل المصلحة ،أكد وكيل وزارة الداخلية اللواء عبدالعزيز بن محفوظ، ان وزارة الداخلية حريصة على تفعيل العمل الوطني الذي يصب في مجمله لصالح المواطن، مشيرا الى اهمية التوثيق المدني للمواطنين جميعا منذ الولادة حتى الوفاة.
وجدد اللواء بن محفوظ حرص وزارة الداخلية على تسهيل كافة المهام الميدانية من اجل انجاح نموذج التبليغ للواقعات الحيوية.

من جانبه قال وكيل وزارة الإدارة المحلية عبدالسلام الضلعي نبارك لمصلحة الأحوال المدنية والسجل المدني على الأسبقية في تفعيل هذا العمل.
مؤكدا ان السجل المدني هو أساس بناء الدولة وهو العمود الفقري للدولة ونقطة الارتكاز.
مشيرا الى ان هذا العمل هو امتداد لمشروع الرئيس الشهيد صالح الصماد ، الذي دشنه تحت شعار يد تبني ويد تحمي.

الى ذلك قال وكيل وزارة العدل القاضي أحمد عباس الجرافي، نحن على أتم الاستعداد في تقديم كل ما يتعلق بهذه العملية
مؤكدا على ضرورة ان تقوم مصلحة الأحوال المدنية والسجل المدني بتفعيل الرقم الوطني من الولادة حتى الوفاة.
بدوره اكد وكيل وزارة الصحة العامة والسكان الدكتور عبدالملك الصنعاني ان هذا العمل هو تجسيد حقيقي لتعزيز واقع الشراكة والتكامل مع مختلف الشركاء ومن منطلق الحكم الرشيد.
مشيرا الى اهمية أن يتسم عملنا بالشفافية المطلقة وعلى لجان الرفع التحري مثلا حادثة (الوفاة) ان تتضمن الاسئلة التالية لماذا وكيف واين وسبب الوفاة
والتخطيط لما نريده من المجتمع.
وقدم وكيل وزارة الصحة مقترحا يتضمن وجود نظام اكتروني وشبكة متكاملة في المستشفيات والمرافق الصحية.
واختتم كلمته بقول الله عز وجل في محكم كتابه: ( أَفَمَن يَمْشِي مُكِبًّا عَلَىٰ وَجْهِهِ أَهْدَىٰ أَمَّن يَمْشِي سَوِيًّا عَلَىٰ صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ ).

كما ألقى مدير عام السجل المدني العميد هاشم ابراهيم كلمة اشار فيها الى هذا الانجاز الكبير الذي نجحت فيه مصلحة الاحوال المدنية والسجل المدني، مشيدا بتعاون مختلف الجهات الرسمية والدولية.
كما قام العقيد محمد الحمري نائب مدير عام السجل المدني بعرض نبذه مختصره عن مخرجات الإجتماع وتوضيح دور كل جهة من الجهات المشاركة.
وفي حفل التوقيع القيت ايضا كلمات لمنظمة اليونيسيف القتها ريم الضبوي وكلمة لمنظمة الصحة العالمية القتها الدكتورة اريج طاهر وكلمة لمنظمة المفوضية السامية لشؤن اللاجئين اكدت جميعها على دعم المشروع وتوحيد الجهود من اجل انجاحه والخروج بدراسات ميدانية تكشف عن اسباب الوفيات والحلول والمعالجات المناسبة للحد من هذه الوفيات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق