كتابات وآراء

انه النفاق … || مقالات ||

#الإعلام_الأمني_اليمني
10 ربيع الثاني 1441 هـ
7 ديسمبر 2019 م

بقلم / زيد الغرسي

دائما ما ينشر المنافقون ومرتزقة العدوان أخبارا كاذبه حول اعتقال الأجهزة الأمنية لنساء في صنعاء وغيرها من الشائعات والتي تهدف إلى تشويه الأجهزة الأمنية التي حققت إنجازات كبيرة في تثبيت الأمن والاستقرار وإحباط الكثير من مؤامرات العدوان والقبض على كثير من خلاياهم
لكنهم هم من يعتقلون النساء كما هو حال الأسيرة ” سميره حزام مارش ” التي اختطفوها من بيتها في الجوف وأخذوها للسجن في مأرب ورفضوا كل الوساطات والمبادرات للإفراج عنها بأي أسير
وهم من يختطفون النساء والفتيات في المناطق المحتلة في عدن وتعز والمخا والخوخة وغيرها بل وشهدت تلك المناطق حالات اغتصابات اعترفوا بها هم انفسهم
ويريدون ان يقدموا انفسهم في صورة الحريصين على المرأة وكرامتها وشرفها بينما حقيقتهم انهم ذئاب بشرية عديمي الأخلاق والإنسانية
ومن هؤلاء الذي تتذكرونه عندما قال على قناة اليمن اليوم انه مستعد أن يقدم ثلاث بنات للسوداني
ومنهم لم يتكلم عندما تم اغتصاب بعض رجالهم في السجون الإماراتية ولو بكلمة استنكار
وقد شاهدنا بعضهم كيف تاجر ببعض النساء في شبكات دعارة خارجية ..

لن يستطيعوا تشويه صورة الأجهزة الأمنية مهما نشروا أخبارا كاذبة لأن الواقع والفرق واضح بين المناطق الحرة والمناطق المحتلة .

لكن الارتزاق والنفاق دائما ما يدفعهم لترويج الشائعات ضد الشرفاء ، وبالمقابل يتخلون عن شرفهم وأعراضهم مقابل حفنة من الريالات ، او ربما بدن مقابل ، فقط بدافع النفاق

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق