بيانات و تصريحاتجرائم العدوان

المرتضى:  جريمة العدوان بحق الأسرى في مأرب هي الرابعة  من نوعها ودماؤهم لن تذهب هدرا

#الإعلام_الأمني_اليمني
21 صفر  1441هـ
20 اكتوبر 2019م

أوضح رئيس اللجنة الوطنية لشؤون الأسرى “عبد القادر المرتضى” أن دماء الشهداء الأسرى الثلاثة الذين تم تعذيبهم في سجون مرتزقة العدوان بمأرب هي الجريمة الرابعة بنفس الطريقة في مختلف المحافظات على أيدي مرتزقة العدوان، مؤكدا أن دماؤهم لن تذهب هدرا.
وأضاف” رفعنا مذكرة احتجاج إلى الصليب الأحمر الدولي ومكتب المبعوث الدولي بخصوص قتل الأسرى تحت التعذيب ونستغرب صمتهم حيال ذلك”.
ورفع رئيس اللجنة الوطنية لشؤون الأسرى إلى أسر الشهداء الأسرى أحر التعازي والمواساة.
وكانت اللجنة الوطنية لشؤون الأسرى قد أعلنت يوم أمس في بيان استشهاد 3 من أسرى الجيش واللجان تحت التعذيب في سجون مرتزقة العدوان وخونة الوطن في مأرب.
وحملت دول تحالف العدوان الإجرامي كامل المسؤولية القانونية والأخلاقية تجاه الجرائم بحق الأسرى، مؤكدة أن الصمت المريب من الأمم المتحدة تجاه الجرائم بحق الأسرى شجع المجرمين على تكرار جرائمهم.
ودعت اللجنة في البيان الأحرار من قبائل مأرب خاصة وكافة القبائل اليمنية إلى إدانة الجرائم بحق الأسرى والبراءة من مرتكبيها كونها تسيئ إلى القبيلة اليمنية وتشوه سمعتها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق