اخبار المجتمع

إنهاء قضية قتل بين أسرتين بميفعة عنس بذمار

#الإعلام_الأمني_اليمني
19 محرم 1441هـ
19  سبتمبر 2019م

تمكنت وساطة قبلية على رأسها القائم بأعمال محافظ ذمار مجاهد شايف العنسي وعضو لجنة المصالحة الوطنية محمد حسين المقدشي اليوم من إنهاء قضية قتل بين أسرتي النجيمي وعجينه بمديرية ميفعة عنس محافظة ذمار.
وفي لقاء قبلي، أعلن أولياء دم المجني عليه يونس عبدربه النجيمي من أبناء قرية الحسولة العفو عن الجاني عبدالله حسين محمد عجينه من أبناء قرية ذي منكر.
وفي اللقاء، أشاد العنسي بالموقف المشرف لأولياء الدم في العفو والصفح عن الجاني وجهود كل من أسهموا في إنهاء القضية.
وأكد دعم السلطة المحلية بالمحافظة جهود إصلاح ذات البين وتعزيز أواصر التسامح والتآخي ورص الصفوف لمواجهة العدوان وإفشال مخططاته.
فيما أشار فريق لجنة المصالحة الوطنية المقدشي إلى أهمية تضافر الجهود لحل القضايا العالقة بمديريات المحافظة بما يسهم في تعزيز الأمن والاستقرار والسلم الاجتماعي بالمحافظة.
من جانبه، أكد وكيل المحافظة عباس علي العمدي أهمية تعزيز التلاحم القبلي وفقا لتوجهات القيادة الثورية والسياسية في معالجة القضايا الاجتماعية ونبذ الثارات والصراعات الداخلية والتفرغ لمواجهة العدوان.
فيما عبر الحاضرون عن الشكر لأولياء الدم في العفو والتنازل عن القضية والذي يعكس قيم التسامح وأصالة القبيلة اليمنية.
حضر اللقاء، عضو مجلس النواب نجيب الورقي وعدد من أعضاء السلطة المحلية والمكتب التنفيذي والشخصيات الاجتماعية، ومدير مكتب الشباب والرياضة حسين الصوفي وعضو المجلس المحلي بالمحافظة أحمد الورقي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق